Categories الاخبار

العمل الزراعي بغزة يختتم أيام العمل التطوعي لقطف الزيتون


اختتم العمل الزراعي في غزة اليوم الثلاثاء
الموافق 24/10/2107 أنشطة الحملة التطوعية لقطف الزيتون (مستمرون بصمود مزارعينا)
والتي استهدفت مجموعة من مزارعي أشجار الزيتون وخاصة في المناطق الحدودية الشرقية
لقطاع غزة. وكان اليوم الختامي الذي شارك فيه العشرات من النساء وأعضاء اللجان
الزراعية في أرض المزارع علي الدوس الواقعة في منطقة جحر الديك الى الشرق من مدينة
غزة. وعبر المزارع علي الدوس عن شكره وامتنانه لكل المشاركين في العمل التطوعي
لمساندته في جني محصول الزيتون مما وفر عليه جهد ووقت كبير خاصة وأن أرضه تقع في
منطقة خطرة تتعرض بين الفترة والأخرى لاعتداءات الاحتلال الإسرائيلي، وأضاف الدوس
بأن وجود المتطوعين له مردود إيجابي عليهم ويعزز من صموده هو وباقي المزارعين
ويشجعهم على التواجد المستمر في أراضيهم.

من جهته قال منسق اللجان الزراعية في
المحافظة الوسطى المزارع جلال أبو جلال أن العمل الزراعي واضح في رسالته وأهدافه الرامية الى مساندة
ومساعدة المزارعين وتعزيز وجودهم في أراضيهم، وان اللجان الزراعية ستبقى على
الدوام حاملة لرسالة وفلسفة الاتحاد وتعمل على نشرها بين جموع المزارعين
والفلاحين.

وفي ذات السياق شدد مدير دائرة الضغط
والمناصرة في العمل الزراعي على ضرورة تظافر كافة الجهود إن كانت بشكل فردي أو
جماعي من خلال الفعاليات الوطنية ومؤسسات المجتمع المدني لتمكين المزارعين ودعم
حقوقهم في الوصول الى أراضيهم ومصادر رزقهم، معتبراً المزارع هو مصدر الأمن
الغذائي ومفتاح السيادة الغذائية للمجتمع الفلسطيني للوصول الى مجتمع فلسطيني حر،
آمن غذائياً ويتمتع بالعدالة الاجتماعية.