Categories الاخبار

الخليل: “العمل الزراعي” يوزع 5000 شتلة زعتر على أهالي أم الخير

رام الله- وزع اتحاد لجان العمل الزراعي 5000 شتلة زعتر على 13 أسرة من قرية أم الخير شرقي محافظة الخليل لتعزيز صمود سكانها وحمايتها من المصادرة.

وبين “العمل الزراعي” أن قرية أم الخير هي إحدى قرى البدو الواقعة شرق محافظة الخليل، صادر الاحتلال مئات الدونمات من أراضيهم وأقام عليها مستوطنة “كرمئيل” بينما يعيش السكان على ما تبقى من الأرض على ما تنتجه الحدائق المنزلية، والتي يعمل المزراعون على زراعتها بالاحتياجات الأساسية للأسرة من خضار وبعض النباتات الطبية، وما تنتجه أغنامهم القليلة من حليب.

وأكد القائم بأعمال مدير عام العمل الزراعي المهندس فؤاد أبو سيف أن سكان قرية أم الخير يعيشون تحت وطأة الاحتلال والتهجير القسري ومضايقات المستوطنين اليومية، بهدف ترحيلهم وضم اراضيهم الى المستوطنة، مشيرا الى أن مساهمة العمل الزراعي جاءت لتعزيز تمسك المزراعين بأراضيهم لا سيما في الظروف الاقتصادية الصعبة التي يعيشها السكان والتي كانت تحول دون تمكنهم من زراعة أرضهم، بالإضافة الى أن زراعة الزعتر في هذه المنطقة تأتي لتثبيت الهوية الفلسطينية على أرضها واحياء ثقافة حماية الأرض بالزراعة.

بدوره أشار رئيس جمعية الأمل التعاونية لانماء وتطوير الثروة الحيوانية عزيز الهذالين الى أن هذه المساهمة والتبرع بأشتال الزعتر،هي قيمة إضافية نوعية يضيفها اتحاد لجان العمل الزراعي لسكان المنطقة والمزارعين، منوها الى أهمية النشاط في ثبيت لسكان في أراضيهم واحياء الأرض بالزراعة، مبينا أن العمل الزراعي نفذ خلال السنوات السابقة مشاريع متنوعة في المنطقة.

ونوه الهذالين الى أن مشروع الزعتر سيوفر العمل والدخل ل13 أسرة فلسطينية تعاني من الاحتلال وممارساتها العنصرية بشكل يومي.