English| عربي | español ( تسجيل الدخول )

تابعنا

Ramallah
02-2421713
info@uawc-pal.org

Gaza
+ (972) 08 28 799 59
info@uawc.net

اوقات الدوام من 8:00 - 4:00
الجمعة , السبت اجازة




"ازرع بذره في مناطق "ج






2017-12-20

العمل الزراعي وحركة طريق الفلاحين ينظمان وقفة تضامنية مع القدس


العمل الزراعي وحركة طريق الفلاحين ينظمان وقفة تضامنية مع القدس

شارك المئات من المزارعات والمزارعين والصيادين في الوقفة التضامنية التي دعا اليها اتحاد لجان العمل الزراعي وحركة طريق الفلاحين الفلسطينية في غزة، وذلك رفضاً وتنديداً بقرار ترامب والإدارة الامريكية القاضي بإعلان القدس عاصمة لإسرائيل ونقل السفارة الامريكية الى القدس.

وهتف المزارعون والصيادون بشعارات وهتافات ضد هذا القرار الظالم ودعوا المجتمع الدولي للوقوف امام مسئولياتهم لإسقاط هذا القرار.

وتخلل الوقفة التضامنية مجموعة من الكلمات والخطابات، حيث قال سعد الدين زيادة في الكلمة التي ألقاها باسم العمل الزراعي: ان الاتحاد ومعه جموع المزارعين والصيادين ترفض وتدين قرار ترامب الظالم واعتبرته اعتداءً على الحقوق الفلسطينية، ودعت المجتمع الدولي الوقوف امام مسئولياته اتجاه الحقوق الفلسطينية المتمثلة بتقرير المصير وإقامة الدولة الفلسطينية وعاصمتها القدس وعودة اللاجئين وتعويضهم وإطلاق سراح الأسرى.

ووجه زيادة نداءً عاجلا للفصائل الفلسطينية وأصحاب القرار في فتح وحماس للرد بقوة على القرار الأمريكي وذلك بإنهاء حالة الانقسام وتعزيز الوحدة واتمام المصالحة الفلسطينية وذلك من اجل العمل موحدين لإسقاط قرار ترامب.

وفي كلمة حركة طريق الفلاحين الفلسطينية التي ألقاها السيد/ علاء السلطان والتي أدانت القرار الأمريكي ووصفته بالظالم والمتنكر للحقوق الفلسطينية، وطالب بإلغائه والتراجع عنه.

كما وتطرق الى الانتهاكات الإسرائيلية بحق الصيادين والمزارعين واستمرار سرقة ومصادرة الأراضي وحرمانهم من الوصول اليها أسوة بالبحر. وقال إن هذه الانتهاكات أدت إلى تراجع وضعف إنتاجية القطاع الزراعي. وقال بان حركة طريق الفلاحين ستعمل من خلال علاقاتها مع المزارعين على المستوى الدولي من خلال الفيا كامبسينا للضغط على الحكومة الأمريكية للتراجع عن قرارها الظالم بشأن القدس.

اما المزارع عبد السلام المناصرة والذي ألقى كلمة الصيادين والمزارعين حيث قال ان قرار ترامب يتزامن مع الذكرى المئوية لوعد بلفور المشئوم وكلاهما باطل لأنهما يعطيان ما لا يملكان لمن لا يستحق، وقال اننا كفلسطينيين يجب ان نستغل الفرصة السانحة في هذ المرحلة لتعزيز الوحدة الوطنية وتطوير آليات النضال والمجابهة للقرار الأمريكي. وقال بما أننا نقف أمام المجلس التشريعي الفلسطيني فإننا نطالب الجهات الرسمية بدعم المزارعين وتعزيز صمودهم وتبني سياسات تطويرية للقطاع الزراعي، وطالبهم بزيادة حصة القطاع الزراعي في الموازنة العامة من
اجل النهوض بالقطاع الزراعي وواقع المزارعين والصيادين.
 

والجدير بالذكر أن اتحاد لجان العمل الزراعي يقف دوماً في المقدمة لنصرة قضايا الوطن والمواطنين إن كانت سياسية أو اجتماعية أو اقتصادية، من خلال تعزيز صمودهم وسيطرتهم على مصادر رزقهم بتنفيذ عشرات البرامج والمشاريع لخدمة أبناء شعبنا ولا سيما المزارعين والصيادين.